ورشة رفيق
31 ديسمبر 2019

ورشة رفيق

رفيق المقطري، من أبناء قرية المقاطره – التربة -محافظة تعز. كان رفيق يسكن في محافظة الحديدة وبدأ فيها مشواره عن طريق فتح ورشة لأعمال الالمنيوم،


واستمر في العمل بالورشة لمدة 8 سنوات حتى بدأت الحرب في اليمن واشتدت في الحديدة مما صعب عليه ان يؤمن الاحتياجات الأساسية لأسرته المكونة من 5 افراد.
نزح رفيق الى تعز وعمل في ورشته لمدة سنتين، لكنه لم يتمكن من الاستقرار بسبب ما تواجهه تعز من اشتباكات يومية.

اضطر بعدها لبيع جميع أدوات ورشته واتجه الى مسقط راسه المقاطرة، وبحث فيها عن عمل، وبسبب خبرته الواسعة في مجال الألمنيوم، سرعان ما وجد وظيفة في نفس المجال. وبعد سنه ونصف من العمل في الورشة، تمكن رفيق من فتح ورشته الخاصة برأس مال 800,000 ريال ووظف عاملاً لمساعدته في مشروعه.

حينما كان #فرسان_التمويل_الاصغر يقومون بالترويج لـ #الوطنية_للتمويل في المقاطرة، تعرف رفيق على خدمات المؤسسة وأعجب بها حيث قام بزيارة الفرع لاستكمال إجراءات تقديم طلب تمويل بمبلغ 300,000 ريال لشراء المنيوم للورشة.

استطاع بطل قصتنا اليوم سداد التمويل في اقل من سنة، ليس هذا فحسب، بل تطور مشروعه وأصبح رأس ماله 3,000,000 ريال. وبعد معاناة طويله بسبب تنقله الدائم، اصبح رفيق اليوم مستقراً في ورشته وشاكراً لـ #الوطنية_للتمويل على مساهمتها في تنمية المشاريع الصغيرة وتطويرها.